صراع من أجل قميص ميسي

دخل ما لا يقل عن أربعة لاعبين من منتخب بوليفيا في نزاع على أحقية كل منهم في الاحتفاظ بقميص نجم منتخب الأرجنتين ليونيل ميسي، عقب المباراة، التي جمعت بين البلدين مساء أول أمس الثلاثاء، حتى نجح اللاعب فيرناندو ساوسيدو في حسم الصراع لصالحه.

وقام لاعب وسط ميدان نادي ويلسترمان بمدينة كوتشابامبا في وسط بوليفا بنشر صور للقميص رقم 10 الخاص بالنجم الأرجنتيني على مواقع التواصل الاجتماعي، واصفا إياه بأنه هدية قيمة للغاية.

وكشفت صحيفة “الديبير” البوليفية أن أربعة لاعبين من منتخب بوليفيا (فيرناندو ساوسيدو ومارفين بيخارانو ورونالد ايجوينو وفيرناندو مارتيلي) طلبوا من ميسي أن يهديهم القميص الخاص به بعد فوز الأرجنتين 2 / صفر على بوليفيا في الجولة السادسة من تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لبطولة كاس العالم 2018 بروسيا.

وقام قائد المنتخب البوليفي أليخاندرو تشوماسيرو أيضا بالحصول على قميص التدريب الخاص بميسي خلال تواجد اللاعبين في منطقة إجراء اختبارات الكشف عن المنشطات.

وأشارت الصحيفة إلى أن اللاعب البوليفي ميغيل سواريز حصل أيضا على هدية من قائد المنتخب الأرجنتيني، بيد أنها لم تفصح عن ماهية هذه الهدية.

وتحتل بوليفيا المركز قبل الأخير في التصفيات برصيد ثلاث نقاط، حصلت عليها من انتصار وحيد حققته في العاصمة البوليفية لا باز على المنتخب الفنزويلي، الذي حصد نقطة واحدة فقط حتى الآن.